قصة إخبارية

تصريح من وزير الخارجية حول الوضع في حلب

بوريس جونسون: تلميح روسيا إلى تأييدها لوقف القتال لمدة 48 ساعة يعتبر خطوة إلى الأمام. فلتُنفَّذ هذه الخطة على الفور كي نتمكن من إيصال المساعدات الضرورية والمواد الغذائية والإمدادات الطبية إلى أهل حلب المحاصرين.

placeholder

قال وزير الخارجية، بوريس جونسون:

العالم كلّه يشعر بالهلع مما يعانيه أهل حلب – من قصف للمدنيين الأبرياء، وقتل للأطفال الذين لا حول لهم ولا قوة.

لا بدّ للقتال أن يتوقف فورا. وتلميح روسيا إلى تأييدها لوقف القتال لمدة 48 ساعة يعتبر خطوة إلى الأمام. فلتُنفَّذ هذه الخطة على الفور كي نتمكن من إيصال المساعدات الضرورية والمواد الغذائية والإمدادات الطبية إلى أهل حلب المحاصرين.

فقط حينما يتوقف القتال والقصف يمكن لنا أن نأمل في التوصل لحل سياسي – عملية الانتقال من نظام الأسد إلى حكومة جديدة ملتزمة بمصالح جميع السوريين.

ملاحظات للمحررين

  • تعتزم المملكة المتحدة استضافة الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن المعارضة السورية، إضافة إلى شركاء دوليين، في لندن بتاريخ 7 سبتمبر (أيلول). حيث ستطرح الهيئة العليا للمفاوضات خلال الزيارة رؤيتها لمستقبل الانتقال السياسي في سورية. وسيُعلن عن مزيد من التفاصيل في وقت لاحق.

  • المملكة المتحدة في طليعة جهود الاستجابة للأزمة السورية عبر تقديم دعم إنساني لإنقاذ الأرواح يستفيد منه ملايين الناس داخل سورية وفي الدول المجاورة. فقد رصدنا ما يزيد عن 2.3 مليار جنيه استرليني من الدعم للمتضررين بسبب الصراع، وذلك أكبر دعم بريطاني على الإطلاق استجابة لأزمة إنسانية واحدة. مزيد من المعلومات حول الاستجابة الإنسانية للمملكة المتحدة

مزيد من المعلومات

  • تابع وزير الخارجية بوريس جونسون عبر تويتر @BorisJohnson

  • تابعنا باللغة العربية عبر تويتر @FCOArabic

  • تابعنا باللغة العربية عبر فيسبوك

Published 19 أغسطس 2016